الآليات الموضوعية

التعريف بالآليات الموضوعية للأمم المتحدة المعنية بحقوق الإنسان

تتألف الآليات الموضوعية للأمم المتحدة من عدد من المقررين الخاصين أو الخبراء المستقلين أو الفرق العاملة التي يعينها مجلس حقوق الإنسان لبحث أنواع محددة من انتهاكات حقوق الإنسان أينما وقعت في العالم. ويُشار لها بوصف “الموضوعية” تمييزاً لها عن الآليات القطرية التي يعينها مجلس حقوق الإنسان (المجلس) المذكور لبحث حالات حقوق الإنسان في بلدان محددة

إجراءات الشكاوى

إن قدرة الأفراد على الشكوى، في ساحة دولية، من انتهاك حقوقهم تضفي معنى حقيقياً على الحقوق الواردة في معاهدات حقوق الإنسان. وتوجد ثلاثة إجراءات رئيسية لعرض الشكاوى المتعلقة بانتهاكات أحكام معاهدات حقوق الإنسان على الهيئات المنشأة بموجب معاهدات حقوق الإنسان وهي: الشكاوى الفردية؛ الشكاوى بين الدول؛ والتحقيقات.

البلاغات الفردية

توجد تسع (9) معاهدات دولية أساسية لحقوق الإنسان. وقد أنشأت كل معاهدة من هذه المعاهدات “هيئة معاهدة” (لجنة) من خبراء لرصد تنفيذ أحكام المعاهدة من جانب دولها الأطراف.

ويجوز للهيئات المنشأة بموجب معاهدات (اللجنة المعنية بحقوق الإنسان، ولجنة القضاء على التمييز العنصري، ولجنة مناهضة التعذيب، واللجنة المعنية بالقضاء على التمييز ضد المرأة، واللجنة المعنية بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، واللجنة المعنية بحالات الاختفاء القسري، واللجنة المعنية بالعمال المهاجرين، ولجنة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، ولجنة حقوق الطفل)، بشروط معينة، النظر في شكاوى أو بلاغات فردية مقدمة من أفراد.

يجوز حالياً لست (6) من الهيئات المنشأة بموجب معاهدات حقوق الإنسان (اللجنة المعنية بحقوق الإنسان ، لجنة القضاء على التمييز العنصري ، لجنة مناهضة التعذيب ، اللجنة المعنية بالقضاء على التمييز ضد المرأة ، اللجنة المعنية بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة واللجنة المعنية بحالات الاختفاء القسري)، بشروط معينة، أن تتلقى شكاوى أو بلاغات فردية من أفراد وتنظر فيها

للمزيد من المعلومات يرجى زيارة الرابط التالي: هيئات حقوق الإنسان – إجراءات الشكاوى

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق